author

Logo
صحيفة يومية تصدر عن مؤسسة المدينة للصحافة والنشر
محسن علي السهيمي
التوافق مع الفلسفة
ما ترسَّخ في ذهنيتنا الجمعية عن الفلسفة أنها لا تخرج عن كونها زعزعةً وتشكيكًا في الثوابت اليقينية من خلال تغوُّلها في متاهات الغيبيات وما وراء الطبيعة (الميتافيزيقيا). الفلسفة بهكذا كيفية لم تحظَ بالرضا والقبول، وهو ما استدعى حالة من الهجوم المضاد لها. غير أن الفلسفة بدأت...
علماء الحاجة!
ميدانيًّا يزدحم كوكبنا الأرضي البائس بالحروب والفتن والقلاقل التي يتم إذكاؤها لتكون وقودًا للعبة المصالح السياسية والغايات الدنيئة للإمبراطوريات العظمى، وفضائيًّا يمتلئ فضاؤنا بالأفكار المتضادة التي تتخطَّف فرائسَها وترمي بها في مهاوي الفتن والشبهات. ونحن لا نعدو عن كوننا جزءًا من هذا العالَم الذي تمور فيه...
هيئة السياحة وبوصلة «حباشة»
وضعت هيئةُ السياحة والتراث الوطني نفسَها في موقف لا تُحسد عليه؛ عندما قامت بترسيمِ سوقِ حباشةَ التاريخي في موقعَين مختلفَين من منطقتَين متجاورتَين جنوبَ غربيِّ المملكة العربية السعودية. فقد قامت الهيئة بترسيم السوق (على الواقع) بوضعها أعمدة من الإسمنت تحمل اسم الهيئة وذلك في وادي قنونا...
تكامُل خطابَينا (الدِّيني والثقافي)
يقف خطابانا (الدِّيني والثقافي) على بوابة الوعي التي تصطفُّ خلفها جموعُ الأتباعِ الذين يتلقَّون - باستمرار- سيلاً هادرًا من التعاليم والأفكار المنطوقة والمكتوبة التي تدَّعي وصلا بالحقيقة، وحرصًا على منفعتهم وإرشادهم لما فيه خيرُهم وفلاحُهم ورقيُّهم وتقدمُهم دنيا وأخرى. هنا لن نعدو الحقيقةَ حين نقول: إن...
شركة المياه.. خذي وهاتي
ظلَّت شركة المياه الوطنية طوال الفترة الماضية تقدِّم خدماتها للمواطنين بصورة يعتريها الكثير من مظاهر القصور بين فترةٍ وأخرى؛ فما تُوقف ضخِ المياه عن المنازل لأسابيع تمتد لأشهر، والانكساراتُ المتكررة للتوصيلات المائية، وجريانُ المياه في الشوارع مشكِّلةً بحيراتٍ مائية، والتفاوت في قيمة الفواتير، وعدم شمول كثير...
دمج محاكم العُرضيَّات
يبدو أن قرار (مجلس القضاء الأعلى) القاضي بدمج محكمتَي (العرضية الجنوبية والعرضية الشمالية) بمنطقة مكة المكرمة، واستحداث محكمة جديدة بمسمى (المحكمة العامة في محافظة العرضيات) في حاجة إلى إعادة النظر من جوانب عدة:فمحكمة العرضية الشمالية تخدم ما يقرب من (60000) نسمة ومثلها محكمة العرضية الجنوبية، ولذا...
القرني والوابلي ورهان الأعداء
تسود خطابَنا المحليَّ بمكوِّنَيْهِ (الدِّيني والثقافي) حالةٌ من التأزُّم لم تهدأ منذ ثلاثة عقود تصرَّمت. في البدء ينبغي أن نفرِّق بين حالة (الحوار) المفضي إلى نقاط تقاطع وتفاهمات عقلانية تؤسس لحوارات أخرى أكثر موثوقية وشفافية في أهدافها ومراميها، وتؤول في نهاياتها إلى مخرجات تصب في مصلحة...
جناية سقراط بحق العرب
لم يخطر ببال الفيلسوف اليوناني سقراط مدى الأثر (غير الإيجابي) الذي ستجرُّه مقولته الشهيرة (تكلم حتى أراك) على العرب، فهو حينما قالها لذلك الشاب (الصامت) الواقف أمامه المزهو بنفسه إنما أراد أن يستنطقه ليفكَّ شفرة أفكاره. لم يكن سقراط بمقولته تلك يرمي إلى قيام ذلك الشاب...
التعليم.. توقف غير اضطراري!
في العادة يأتي التوقف الاضطراري للمركبة نتيجةَ خللٍ فنيٍّ في محركها أو أحد أجزائها، أو لوجود عائق في الطريق يستوجب التوقف على غير رغبة من قائد المركبة، أما عندما نتحول للعملية التعليمية فسنجد أننا نحن من يصنع التوقف (غير الاضطراري) للعملية التعليمية. دعوني أضع بين أيديكم...
لماذا يهجر المثقفون محاضنهم؟
يعيش المثقفون حالةَ قلق دائم، ويتطلعون لحرية ذاتِ مَدى أوسع، ويترقبون المواسم الثقافية ليُفْضُوا من خلالها بوجعهم ويطلقوا مواهبهم وإبداعاتهم. المثقف كالطائر الحُر لا يقبل الحبس ولو كانت قوائم قفصه من سبائك الذهب، والثقافة بمثابة النهر الجاري الذي لا يرتهِن إلى مصد، بل يبحث عن منفذ...
 محسن علي السهيمي
X