author

Logo
صحيفة يومية تصدر عن مؤسسة المدينة للصحافة والنشر
د. بكري معتوق عساس
ثقافة العيب
بعض العبارات والكلمات لديها قدرة عجيبة على أن تعود بك عشراتِ السنين إلى الوراء، وأن تجعلك تعيشُ من جديد زماناً حلواً عشته ذاتَ يوم. من هذه العباراتِ رسالة وصلتني منذ أيام من صديقٍ عزيز، تتحدث عن (ثقافة العيب)، هذه الكلمة التي صنعتْ من جيلنا رجالاً تشرّبوا...
مكة والقارة الإفريقية
إذا كان لمكة المكرمة وجزيرة العرب عموماً فضل على القارة الإفريقية بحمل رسالة الإسلام، ونشر نوره، منذُ فتح الصحابي عمرو بن العاصِ رضي الله عنه مصر في العام 20هـ، إلى أن وَطِئتْ خيل عقبة بن نافع الفهري القرشي شواطئ المحيط الأطلسي في عهد الخليفة عثمان بن...
ويخلق ما لا تعلمون
إن أعظم تحول في التاريخ البشري هو ما حصل في نهاية القرن الميلادي الماضي، وتجلَّى ذلك في ظهور مفهوم ما يسمى بالاقتصاد المعرفي (Knowledge Economy)، الذي هو أحد قطاعات الاقتصاد الذي يعتمد على سهولة الوصول للمعلومات بدلًا من استخدام وسائل الإنتاج، نظام يعتمد على رأس المال...
أمك ثم أمك ثم أمك ثم أبوك
أكثر من ثلاثةِ عقود منذُ حزمت أغراضي مودعاً الكلية الجامعيةَ بمقاطعة (ويلز) حاملاً الدكتوراه في الإحصاء التطبيقي، كانت السنوات الأربعُ التي قضيتها في هذه الجامعة العريقة تعادل عمراً بأكمله بما فيها من التجربة والخبرة والتعلم والتعليم والاحتكاك الثقافي.. كان ذلك في منتصف تسعينيات القرن الميلادي الماضي،...
وعلامات وبالنجم هم يهتدون
منذ رسم الإدريسي أول خريطة كروية للعالم في القرن السادس الهجري، إلى أن شهدت كندا ظهور أول نظام معلوماتي جغرافي في النصف الثاني من القرن العشرين.. هناك مسافة معرفية طويلة جدًا قطعها الإنسان في المجال الجغرافي بفضل من الله وعون.هذه المسافة الطويلة كان لعلماء العرب والمسلمين...
دخلنا باب السلام... غمر قلوبنا السلام
ذكر الأزرقي أن المسجد الحرام في عهد النبي - صلى الله عليه وسلم - وأبي بكر الصديق - رضي الله عنه - ليس عليه جدار يحيط به، وكانت الدور محدقة به من كل جانب، وبين الدور أزقة يدخل منها الناس، وكانت حدوده حدود المطاف.. في عهد...
شاشة حاسوب!
كم هو جميلُ أن تعود بعد أكثر من خمسة وعشرين عامًا إلى مرابع الجامعة التي درستَ فيها وأمضيت فيها فترة من أزهى فترات حياتك.. تشعر حينها كأن الزمن يُطوى، وكأن ذكريات الماضي تنتفض حيةً أمامك، وكأن ذلك التاريخ الذي طواه الزمن عاد مرة أخرى بكل تفاصيله...
.. ويسألونك!!
من ذاكرتي في أيام البعثة إلى بريطانيا، خطبة جمعة لم أنسها، على الرغم من مرور ما يزيد على ثلاثة عقود لما تضمنته تلك الخطبة من معاني إيجابية بليغة، يعرفها الإنسان منا على وجه العموم، ولكن عندما يُذْكَّر بها تجده من المبصرين. تلك الخطبة ألقاها أحد الطلاب...
من تجربتي الإدارية
هناك فرق بين المعرفة والتعليم، كما قال «ماركوس شيشرون» الكاتب الروماني القديم، والذي يُعَدُّ مرجعاً للتعبير والمعرفة في تلك الآونة: «المعرفة فنٌّ، ولكن التعليم فنٌّ آخر قائم بذاته».وجدت أنه يُستحسن ألّا تزيد فترة خدمة مدير الجامعة عن فترتين اثنتين، وإلّا كرر نفسه وكان العمل روتينياً ومملاً.لا...
عندما يفقد المعلم نفسه!!
اسمحوا لي أن أرجع بكم إلى الوراء.. وتحديداً إلى عام 1932م، حين أنشد شوقي رائعته الذائعة: (قف للمعلم وفه التبجيلا)، في حفل قام به نادي مدرسة المعلمين العليا لتكريم وتعظيم المعلم بالقاهرة.. استوقفني في هذه القصيدة بيتٌ غير ذائعٍ ولا شهير، هو قوله:يا أرض مُذْ فَقَدَ...
 د. بكري معتوق عساس
X