author

Logo
صحيفة يومية تصدر عن مؤسسة المدينة للصحافة والنشر
عبدالله الجميلي
مدينة للأشخاص ذوي الإعاقة.. وأخرى للأيتام!
* سأظلُّ أُكَرِّرُ وأؤكد بأن (المدينة المنورة) هي عاصمة الإسلام الأولى والأبدية، وبأنها مدينة النور والإنسانية، وهي التي دائماً ما تُسارع بالمبادرات الرائعة والرائدة، والتي منها: (مدينة طيبة التعليمية للتربية الخاصة)، التي كان حفلُ افتتاحها «مساء قبل أمْسِ الأحد».* «تلك المدينة» تُعَدُّ بحق صرحًا تعليميًا وطبياً...
ثقافتنا في قمَّة العـشرين
* (مجموعة العشرين) تضم «20 دولة كبرى»، منها «السعودية» وتمثل هذه الدول اليوم نحو (66% من سكان العالم، و75% من التجارة الدولية، و80% من الاستثمارات العالمية، و85% من إجمالي الناتج المحلي العالمي).* «المجموعة» أصبحت منتدى اقتصادياً رائدًا وكبيراً للأنظمة الاقتصادية الرئيسية في العالم، تسعى من خلاله...
سرير لله يامحسنين!
* في الوقت الذي يزداد فيه عدد سكان «المدينة المنورة»؛ حيث تجاوز الـ(2 مليون نسمة)، وكذا زوارها من الحجاج والمعتمرين الذي وصـل لنحو (10 ملايين سنوياً) ما زال هناك عجز كبير في «الشؤون الصحية»؛ فالقوى العاملة قليلة؛ ففي آخر إحصائية اطلعت عليها في مقابل (1000 مواطن،...
المدينة صديقة لهم!
* أوضحت «منظمة الصحة العالمية» أن «15٪ من سكان العالم» لديهم نوع من الإعاقة، أي نحو «مليار إنسان»؛ ومن أجل زيادة الوعي حول الإعاقة، ودعم مَن يعانون منها، وتمكينهم في كل جانب من جوانب الحياة السياسية والاجتماعية والاقتصادية والثقافية، وتفعيل مشاركتهم فيها، وذلك من خلال توفير...
باطرفي الذي أُشفق عليه!
* (الدكتور خالد بن محمد باطرفي) هو الأستاذ بكلية الأمير سلطان للإدارة وجامعة الفيصل، والكاتب في صحيفة «سعودي جازيت»، وقبل ذلك هو المحلل السياسي السعودي الحاضر كثيراً في العديد من القنوات والمواقع الإخبارية العربية والدولية.* (باطرفي) ناجح جداً في حمل لواء وجهةِ نظرِ وطنِهِ في مختلف...
تطهير شرايين المدينة يا مهندس فهد!
* حَبِيْبَتِي (المدينة المنورة) هي مدينة الإنسانية، وعاصمة الإسلام الأولى والأَبَدية، وفيها أطهر الأجواء وأكثرها صِحَّةً في العالم، فيكفيها أنها تعَطّرت بأنفاس سَيِّد البشرية نبينا محمد صلى الله عليه وسلم، وصحابته رضوان الله عليهم جميعاً.* أيضاً (طيبة الطيبة) تسكن قلوب المسلمين، الذين يرون فيها (المدينة الفاضلة)،...
العالمي الهلال... وابتسام النصراوية!
* بداية نبارك لـ(نادي الهلال) فوزه بدوري أبطال آسيا لكرة القدم للعام 2019م، التي شَرُفَت بِه، واعتلى منصتها عن جَدارة واستحقاق؛ حيث قدَّم مهرها جُهْـداً وعطاءً، بعد أن تجاوز في الطريق إليها عَقَبَات العديد من الفرق القوية؛ ليصبح مشاركًا وحاضراً في البطولة القادمة لأندية العالم.* وبالتأكيد...
بين شارع العرب وتويتر السعودي!
* مِن الظواهر في الشوارع التي تشهد تجمعات وزيارات للعَرب في العديد من دول الغرب والشرق، كـ(إيدجوار راود في لَندن، وبوكيت بينتانج في كوالالمبور الماليزية)، وكليهما يشتهر بكونه (شارع العَرب) إضافة للسَهر وانتشار المقاهي التي تُقَدم «الشِّيْشَة» هناك انتشار المطبوعات والمنشورات ومعها الأفراد، وكُل ذلك مُتعلق...
العرب.. رجل العالم المريض!
* الكثير من الدول قامَت مِن عَثَراتها واستغلت معطيات مراحل العصر، والثورة الصناعية والتقنية في الوصول للتنمية المستدامة، وفي أن تحقق لشعوبها الاستقرار والتطور والعَيْش الكريم؛ ولعل أقربَ الأمثلة معجزتَا «اليابان» التي نهضت من تحت الأنقاض، بعد تدميرها في الحرب العالمية الثانية عام 1945م، وكذا «الصين»...
التعليم تتجاهل الإمام النووي!
* من المبادرات الثقافية الرائعة (جائزة الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة، حاكم إمارة دبي) «مشروع تحدي القراءة العربي»، والتي تنافست عليها في دورتها الرابعة لهذا العام 2019م أكثر من «67 ألف مدرسة في 22 دولة في الوطن العربي».* وبعد...
 عبدالله الجميلي
X