يعلن صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل أمير منطقة مكة المكرمة رئيس اللجنة الإشرافية العليا لسوق عكاظ في مكتبه بجدة الأحد المقبل أسماء الفائزين بجوائز السوق في نسخته الخامسة، فيما سيتم تتويج الفائزين في حفل الافتتاح المقرر في 22 شوال المقبل بموقع السوق بالطائف بحضور الأدباء والمثقفين والأكاديميين من داخل المملكة وخارجها.

الأمير خالد الفيصل سوف يعلن أسماء الفائزين ظهر يوم الأحد المقبل بمكتبه بجدة وذلك بحضور صاحب السمو الأمير فيصل بن عبدالله وزير التربية والتعليم، وصاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان رئيس هيئة السياحة والآثار، ومعالي وزير الثقافة والإعلام الدكتور عبدالعزيز خوجة، ومعالي وزير التعليم العالي الدكتور خالد العنقري.

وأوضحت أمانة سوق عكاظ أنه تمت إضافة جائزة جديدة هي جائزة الإبداع والتميز العلمي هذا العام ليرتفع عدد جوائز السوق إلى ثماني جوائز التي تشمل أيضًا: جائزة شاعر عكاظ، وجائزة شاعر شباب عكاظ، وجائزة لوحة وقصيدة، وجائزة الخط العربي تقدّر قيمتها الإجمالية بأكثر من مليون ريال. وكشفت عن أن عدد المتنافسين لنيل جائزة مسابقة شاعر عكاظ لهذا العام بلغ 30 شاعرًا منهم 14 سعوديًا وستة مصريين وخمسة سوريين وعمانيان وموريتانيان ويمني واحد فيما بلغ عدد المتقدمين للفوز بجائزة مسابقة شاعر شباب عكاظ 16 شاعرًا من الشباب، أما مجموع الأعمال المشاركة في جائزة مسابقة لوحة وقصيدة فوصل إلى 96 لوحة.

ووصفت الأمانة جوائز مسابقات سوق عكاظ بأنها منافسة على مستوى الوطن العربي وتغطي مساحة واسعة من الإبداع الفني، ابتداءً من الشعر مرورًا بالفن التشكيلي والخط العربي وانتهاءً بالفلكلور الشعبي، وهي اليوم موضع عناية واهتمام من المثقفين، معتبرة أن الحصول عليها أصبح أحد أهم آمال وطموحات المبدعين في مختلف الأقطار العربية.

شاعر عكاظ

واستشهدت الأمانة بجائزة مسابقة «شاعر عكاظ» التي حققت خلال الأعوام الأربعة الماضية شهرة كبيرة وتنافس عليها أسماء كبيرة في عالم الشعر العربي وهي تُعنى بالشعر الفصيح وتقدير الشاعر العربي الأصيل من خلال منحه وسام الشعر العربي المتمثل في لقب «شاعر عكاظ» كما يحصل الفائز على درع عكاظ لعام 1432هـ وبردة شاعر عكاظ وجائزة مالية مقدارها 300 ألف ريال إضافة إلى دعوته لحضور سوق عكاظ وإلقاء قصيدة حفل الافتتاح.

شاعر شباب عكاظ

وتوجد جائزة «شاعر شباب عكاظ» وهي مخصّصة للشعراء الشباب في المملكة وتهدف إلى تشجيعهم وبث روح التنافس بينهم، وتقدم المتسابقون فيها بنص شعري باللغة العربية الفصحى يحمل رؤية وتشكيلًا ومضمونًا جيدًا بشرط ألا يكون النص قد حصل به صاحبه على جائزة من قبل وألا يتجاوز عمر المتسابق 30 عامًا وسينال الفائز جائزة مالية قدرها 100 ألف ريال.

الإبداع والتمير العلمي

جائزة مسابقة «الإبداع والتميز العلمي» ستعمل على دعم وتشجيع الإبداع والتميز العلمي في ضوء اتجاهات البحث العلمي والتطور المعرفي والتطبيقات التكنولوجية المعاصرة، مشيرة إلى أن الجائزة تهدف إلى تكريم الباحث المبدع الذي قدم أبحاثًا علمية عالمية المستوى أو حصل على براءة اختراع يخدم من خلاله البشرية وتُمنح الجائزة لباحث واحد ولا تُمنح مناصفة وسيتولى التحكيم لجنة من كبار العلماء المتميزين في مجال التخصّص على المستوى المحلي والإقليمي والدولي. وأفصحت أمانة سوق عكاظ عن أن موضوع جائزة «الإبداع والتميز العلمي» هذا العام هو «تقنية النانو» Nano technology، والفائز سيحصل على 100 ألف ريال.

لوحة وقصيدة

تهدف جائزة «لوحة وقصيدة» إلى تشجيع الفنون بشكل عام وما يرتبط منها بفن العرب الأول وهو الشعر بشكل خاص، ولهذا فإن المسابقة توضح العلاقة الوثيقة بين الشعر والرسم، وتشجيع الفنانين التشكيليين السعوديين والعرب المقيمين في المملكة على ارتياد هذه المساحات، وتقديم ما يكشف عن إمكاناتهم وقدراتهم الإبداعية الخلاقة، وقيمة الجائزة تقدّر بـ 100 ألف ريال.

الخط العربي

جائزة «الخط العربي» مخصصّة لأعمال الرسم بالكلمات وتقديم لوحات فنية تكتب كلمات من عيون الشعر العربي بالخط العربي الأصيل لتربط بين الشعر باعتباره ديوان العرب وتراث الخط العربي، وخُصصّت جائزة نقدية لأفضل اللوحات حسب نتيجة التحكيم قيمتها 60 ألف ريال للفائز عن فئة أكبر من 20 سنة، كما خُصصّت جائزة نقدية لأفضل اللوحات حسب نتيجة التحكيم قيمتها 40 ألف ريال للفائز عن فئة من 20 سنة فما دون.

التصوير الضوئي

اتخذت جائزة مسابقة التصوير الضوئي من الخيل العربية الأصيلة موضوعًا لها في هذا العام لأن الخيل العربية أصل لكل الجياد الأصيلة في العالم وأجودها، واستهدفت المسابقة كل من يجد في نفسه المقدرة على التصوير الضوئي وفق أصوله وقواعده الفنية الصحيحة وفنونه ومجالاته التقليدية والرقمية من الجنسين، وينال الفائز عن فئة أكبر من 18 سنة 100 ألف ريال، فيما ينال الفائز بأفضل اللقطات عن فئة أقل من هذه السن على 40 ألف ريال، منوهًا بأن المسابقة مفتوحة للمشاركين من الجنسين لمن تبدأ أعمارهم من 15 عامًا فما فوق، وذلك من المملكة ومختلف البلدان العربية.

الحِرف اليدوية

جائزة الحِرف اليدوية تعنى بالمبدعين في مجال الابتكار في الحِرف والصناعات اليدوية والشعبية في المملكة للفت انتباه الحرفييّن للمحافظة على هذا الموروث الوطني واستمرار العطاء والإبداع للصناعة اليدوية، حيث تُمنح هذه الجائزة للحرفيين السعوديين الذين سعوا لإحياء مهارة نادرة وأيضًا للحرفيين رجالًا ونساء ممن قدموا أفضل أعمالهم وأظهروا مهارة في العمل خلال تقديم العروض، وتتلخص معايير الجائزة في معاينة التفوق والتميز والتصميم والابتكار في المنتج والدقة في العمل، وتشمل ست حِرف وصناعات يدوية كالسدو أو النسيج والسجاد اليدوي وأعمال الكروشية اليدوية والتطريز على القماش والأزياء التراثية باستخدام الخيط أو الخرز وصناعة ونحت ونجارة المنتجات الخشبية وصناعة المنتجات اليدوية من النخيل والرسم أو النحت أو النقش أو الزخرفة اليدوية على أي مادة طبيعية والمنتجات الحِرفية الأخرى التي لها طابع ابتكاري، فيما تبلغ قيمتها 150 ألف ريال موزعة على أفضل أربعة فائزين في كل مجال من مجالات الجائزة الست، ممن تنطبق عليهم معايير الجائزة.

الفلكلور الشعبي

خلصت أمانة سوق عكاظ إلى تخصيص جائزة مسابقة الفلكلور الشعبي لمحافظات منطقة مكة المكرمة يتم الترشيح للمشاركة فيها عبر المحافظات بالتنسيق مع اللجنة الرئيسية للسوق حسب الشروط المبلغة لهم في هذا الشأن، وتتنافس الفرق الشعبية المقدمة للعروض على الفوز بجائزة سوق عكاظ للفلكلور الشعبي ومقدارها 100 ألف ريال، مع ملاحظة ألا يكون اللون أو العرض المقدم للمسابقة فاز بجائزة سوق عكاظ في الأعوام الماضية.