عادت الروح الى طريق ينبع النخل المدينة المنورة وذلك بعد انجاز 70% من توسعة الطريق الذى يمرّ بارتفاعات شاهقة تبلغ 1800 قدم فوق سطح البحر . وتعود اهمية الطريق الى اختصاره 80 كم من المسافة بين ينبع النخل والمدينة المنورة مما يمكن الاهالى من التحرك بيسر وسهولة ودون مشقة واستلزم تنفيذ المشروع ذلك تكسير الصخور العملاقة لتصبح ممرا سهلا لجميع أنواع المركبات و تخفيف نسبة الانحدار في بعض الأماكن إلى أكثر من ثلاثين بالمائة وهي النسبة المتعارف عليها دوليا للطرق الجبلية .
وقال المهندس محمود علي من الشركة المنفذة للمشروع إنهم واجهوا صعوبة بالغة في تكسير الصخور من أعالي الجبال مع محاولة تفادي سقوطها على أعمدة الكهرباء الملاصقة للطريق.وأشار الى انه تم توسعة الطريق لضعفين عن السابق بحيث أصبح المرور معه بشكل انسيابي يسهل على مرتاديه الوصول بيسر وسهولة موضحا ان هذا الانجاز الذي نعتبره مفخرة وطنية سيربط ينبع البحر وينبع النخل وجميع القرى التي يمر بها الطريق بالمدينة المنورة ويختصر المسافة لأكثر من 80 كيلو مترا . وارجع سرعة انجاز الطريق لله سبحانه وتعالى ثم لأمين منطقة المدينة المنورة عبدالعزيز الحصين الذي وقف على انجاز المشروع لحظة بلحظة اما سليمان بن حامد رجل الأعمال الذي بدأ في شق هذا الطريق قبل عشرين سنة فأكد مدى اهمية الطريق لاهالى المنطقة نتيجة المعاناة التي يعيشونها عندما يمرض أحدهم وفي إيصال مياه الشرب. وأبدى شكره لصاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن ماجد لاهتمامه بكل مايخدم طيبة وأبناءها حاضرة وبادية. وطلب عدد من المواطنين ضرورة وضع عبارات لتصريف مياه السيول للحفاظ على الطريق ويقول المواطن عبيد الجهني " واجهنا مصاعب عديدة عندما تم إقفال الطريق لإعادة إصلاحه حيث كنا نضطر للعودة إلى ينبع النخل ثم الانتقال إلى المدينة او التوجه مع طريق طاشا الخيف . أما الان ولله الحمد فنستطيع الوصول إلى المدينة في وقت قياسي وناشد المسؤولين صيانة الطريق بعد هطول الأمطار" ويقول المواطن حمدان الحربي "ان فرحة سكان ينبع النخل والقرى والهجر باقتراب موعد انجاز هذا الطريق الحيوي لاتوصف داعيا الى وضع اللافتات والإشارات التحذيرية في المنعطفات وكذلك تحديد السرعة المقترحة كالمعمول بها في جميع مناطق المملكة وذلك حفاظا على عابري هذا الطريق

مشاريع بالمليارات

وكان الأمير عبدالعزيز بن ماجد امير منطقة المدينة المنورة التقى العام الحالي وزير النقل الدكتور جبارة بن عيد الصريصري الذى اوضح ان زيارته للمنطقة تهدف الى الوقوف عن قرب على الأوضاع الحالية للطرق و تلمس حاجات المواطنين .
مشيرا إلى أنه تم لمنطقة المدينة المنورة في ميزانية الوزارة للعام المالي الجاري اعتماد تنفيذ عدد من الطرق الرئيسية والفرعية يبلغ مجموع اطوالها ( 516 ) كلم بتكاليف تزيد عن المليار ريال ، كما تم اعتماد دراسة وتصميم مشاريع طرق بطول( 144 ) كلم بمبلغ مليون وتسعمائة وخمسين الف ريال . و اضاف ان الوزارة تقوم حالياً بتنفيذ ما يزيد عن (41) مشروعاً من الطرق الرئيسية والفرعية والثانوية بمنطقة المدينة المنورة بطول إجمالي (1.940) كلم وبتكاليف إجمالية تبلغ حوالى مليارين وثمانمائة وثلاثة وثلاثين مليون ريال،ومن أبرز هذه المشاريع استكمال طريق تبوك-المدينة (الجهراء-المدينة) بطول (181) كلم وتنفيذ المحول الشرقي لمدينة ينبع الصناعية بالإضافة إلى استكمال المحول الشرقي وتحسين عدد من التقاطعات على الطريق الدائري الثاني وهي تقاطع طريق سيد الشهداء و تقاطع طريق الملك فهد وتقاطع طريق أبي ذر الغفاري وتنفيذ جزء من الأعمال التكميلية لطريق المدينة-القصيم-ينبع-رابغ السريع وتنفيذ ازدواج جسر تقاطع بدر على طريق المدينة المنورة-ينبع السريع .
كما تقوم الوزارة بتنفيذ الطرق الثانوية والزراعية بالمنطقة وتشمل كلاً من ازدواج جزء من طريق العلا- خيبر ، وإنشاء تقاطع على الطريق للدخول إلى المطار بطول (12) كلم وازدواج طريق العلا-حجر بطول (23) كلم ، وطريق الفارعة-بليطيح-الظلفة بطول (23) كلم .و تنفيذ الجزء الخامس من ازدواج طريق حائل-المدينة المباشر (33) كلم وازدواج طريق ينبع-ينبع النخل بطول (48) كلم وتنفيذ طريق ثربه-أبو راكه بطول (100) كلم واستكمال طريق المدينة المنورة-حائل المباشر (19) كلم والأعمال التكميلية لطريق القصيم -المدينة المنورة -ينبع-رابغ-ثول السريع (الجزء الواقع بمنطقة المدينة المنورة ) تقاطع لخدمة المخططات السكنية على جانبي طرق الهجرة (بين تقاطع مدينة الحجاج وتقاطعات الميقات) مع منحدر على تقاطع الميقات وتحسين تقاطعي طريق عمر بن الخطاب وتقاطع طريق عثمان بن عفان على الطريق الدائري الثاني واستكمال المحول الشرقي لمدينة ينبع الصناعية المزدوج (11) كلم واستكمال ازدواج طريق ينبع-ينبع النخل مع تقاطعين (6) كلم واستكمال طريق أبو ضباع-الأبواء (26) كلم وتنفيذ (6) تقاطعات على طريق المدينة المنورة-القصيم-ينبع السريع تقاطعات وتنفيذ الأعمال التكميلية لطريق القصيم-المدينة-رابغ السريع وتنفيذ جسور على طريق شجوى-العلا وجسور على طريق أبي الحلو-الجديدة.