ينظم ديوان المراقبة العامة في الـ20 من شهر شعبان الجاري، ندوته السنوية الـ15 بعنوان «الرقابة على تنفيذ أهداف التنمية المستدامة.. تحديات مرحلة الاستعداد والقضايا المتعلقة بها»، وذلك في قاعة الملك فيصل بفندق الإنتركونتيننتال بالرياض.

وأوضح المتحدث الرسمي باسم ديوان المراقبة العامة سعيد بن سعد القحطاني، أنه تم تخصيص موضوع الندوة لمناقشة قضايا وتحديات الرقابة على تنفيذ أهداف التنمية المستدامة للأمم المتحدة، خاصة ما يتعلق بتحديات مرحلة الاستعداد، مبيناً أن محاور الندوة تسعى إلى استكمال المناقشات السابقة، على وجه الخصوص والمناقشات التي تمت في الإنكوساي المنعقد في عام 2016م في مدينة أبوظبي، وندوة الأمم المتحدة والإنتوساي المنعقدة في شهر مايو 2017 في فيينا، والتوصيات المستخلصة منها والمتعلقة بالرقابة على تنفيذ أهداف التنمية المستدامة، ومن المتوقع أن تتيح الندوة الفرصة لكلٍ من ديوان المراقبة العامة، والأمم المتحدة، ومنظمة الإنتوساي للعمل مع الأجهزة الرقابية الأعضاء على دعم تنفيذ أهداف التنمية المستدامة من خلال مواصلة هذا الزخم من المناقشات.

وأشار القحطاني إلى أنه من المتوقع أن تسهم توصيات الندوة في دعم الأجهزة الرقابية على المستوى الدولي والإقليمي لتكثيف رقابتها والاستعداد لتنفيذ أهداف التنمية المستدامة.