أكد الدكتور محمد سعيد الغامدي العميد المكلف لمعهد اللغة العربية للناطقين بغيرها بجامعة الملك عبدالعزيز وعميد كلية الآداب والعلوم الإنسانية بالجامعة أنه سيتم انطلاق معهد اللغة العربية للناطقين بغيرها قريبًا. وأوضح خلال حديثه لـ “المدينة” أن المعهد سيكون متخصصًا أكاديميًا في تعليم اللغة العربية أن الطلاب الحاصلين على منح دراسية من داخل المملكة وخارجها، وطلاب وأساتذة الجامعات غير العربية وأعضاء السلك الدبلوماسي والجاليات المقيمة بالمملكة سيستفيدون من خدماته. وأشار إلى أن خدمات المعهد لن تقتصر على الذكور فقط بل للإناث نصيب آخر، موضحًا أن المعهد سيمنح التأهيل المباشر للطلاب الملتحقين به للعمل كمعلمين للغة العربية في بلدانهم.
* بداية نبارك لكم منصبكم الجديد، وما رسالة ورؤية معهد اللغة العربية للناطقين بغيرها؟
** أتوجه بالشكر لله ثم لمدير الجامعة على ثقته الكريمة وسنبذل قصارى جهدنا لخدمة لغتنا وتأسيس هذا المعهد مع الاستفادة من التجارب التي سبقتنا ونأمل أن نراه قريبًا. فالأمم تتسابق إلى تعليم لغاتها للآخرين، ومن المعلوم أن العربية تدرس اليوم بطرائق تكاد تكون متطابقة لكل دارسيها سواءً كانوا كبارًا أو صغارًا، ويصبح من بعد ذلك مهمًا جدًا أن يضطلع اللغويون العرب بمسؤولياتهم من أجل التجديد في طرائق تعليم العربية عامة وتعليمها لغير أهلها خاصة عن طريق غربلة العلوم اللغوية واختيار ماهو مناسب لها لكل فئة من الدارسين حسب احتياجاتها وقدراتها.
وقد أدركت الجامعة أن خدمة اللغة العربية يتمثل هدفًا محوريًا لمؤسساتنا التعليمية باعتبارها تشكل هوية الأمة ورسالتها وقيمها، ومن هنا أخذت المبادرة لإنشاء معهد لتعليم العربية لغير الناطقين بها لإيمانها العميق أنها وعاء للحضارة الإسلامية والعربية. أما بالنسبة لرسالة المعهد فهي تتمثل في نشر اللغة العربية وتعليمها للناطقين بغيرها وتطوير طرائق تدريسها وموادها العلمية باستخدام أحدث التقنيات وتتمثل رؤيتنا في تحقيق الريادة في تعليم اللغة العربية للناطقين بغيرها على المستوى العالمي.

معهد أكاديمي متخصص

* هل سيحمل المعهد طابع التخصص الأكاديمي، وهل سيضم أقسامًا علمية متخصصة؟
** المعهد سيكون أكاديميًا متخصصًا في تعليم اللغة العربية، وسيأخذ على عاتقه أهدافًا متخصصة كنشر اللغة العربية وتعليمها للناطقين بغيرها، تنظيم الندوات الثقافية والمؤتمرات التخصصية بهذا المجال، المساهمة في تدريب الكوادر البشرية لتعليم اللغة العربية للناطقين بغيرها، عقد الدورات التدريبية وتوظيف التقنية لنشر اللغة بحسب احتياجات المستفيدين، والمساهمة في إعداد المناهج والمقررات والحقائب التدريبية، إضافة إلى إبراز دور ريادة المملكة في خدمة اللغة العربية على جميع المستويات والأصعدة. أما بالنسبة للأقسام العلمية رفعنا إلى وزارة التعليم العالي تصورًا مبدئيًا حول الأقسام التي يمكن افتتاحها في المعهد، ونأمل أن يشمل عدة أقسام منها قسم الدراسات والتدريب اللغوي، قسم الإعداد اللغوي، قسم الدبلومات.
* ما الجهات التي يمكن أن يستفيد منها المعهد؟
** تتعدد الجهات المستهدفة ومنها الطلاب الحاصلون على منح دراسية من داخل المملكة وخارجها، وطلاب وأساتذة الجامعات غير العربية، أعضاء السلك الدبلوماسي والجاليات المقيمة في المملكة.
* وماذا عن رؤيتكم لنظام الدراسة في المعهد؟
** نسعى جاهدين أن تكون الدراسة على فترتين صباحية من الساعة 8 إلى الساعة 12 ظهرًا، ومسائية من الساعة 5 إلى الساعة 9 مساءً، وذلك لتلبية احتياجات جميع المستهدفين وبما يتوافق مع التزاماتهم وظروف أعمالهم، ونحن بصدد وضع ضوابط وشروط الالتحاق بالمعهد وسيعلن عنها قريبًا.

خبرات سابقة

* هل هناك خبرات سابقة قدمتها كلية الآداب في مجال تعليم العربية للناطقين بغيرها؟
** كلية الآداب أقامت أول دورة لتعليم اللغة للناطقين بغيرها في 1/1/1395هـ تحت إشراف قسم اللغة العربية لمدة أربعة أشهر وواصلت بعدها عقد دورات مماثلة في كل سنة، وقد استفاد من تلك المنح العديد طلاب من: تركيا - باكستان- أفغانستان - بنغلاديش - سيرلانكا - جزر القمر - نيجيريا - أوغندا - النيجر - مالي - كينيا - تنزانيا - الصومال. كما نظم قسم اللغة العربية بالتعاون مع عمادة خدمة المجتمع برنامجًا تدريبيًا لتعليم اللغة العربية للناطقين بغيرها استهدف منسوبي القناصل في جدة، وبدأ بدورة للقنصلية الإيرانية بناء على طلبهم وكانت مدة البرنامج (40) ساعة، وإنشاء هذا المعهد يأتي امتدادًا للخبرات السابقة، وقسم اللغة العربية يحوي كفاءات من الأساتذة الممارسين لتعليم اللغة العربية للناطقين بغيرها سواءً في داخل المملكة أو خارجها. ولا أخفيكم استقبلنا عدة طلبات مؤخرا، من بعض الجاليات بمحافظة جدة، أو من بعض الأفراد لإقامة دورات للغة.

انطلاق المعهد وتعاون مع الجامعات

* متى سينطلق المعهد؟ وهل هناك شطر للطالبات به؟
** سينطلق المعهد قريبًا وسنعقد الأسبوع القادم ورشة عمل مع عدد من المتخصصين ولا أخفيكم أن برامج المعهد تحظى بدعم مستمر من إدارة الجامعة لخدمة لغة القرآن. والتعليم بالمعهد لن يقتصر على الذكور فقط بل للإناث نصيب آخر للاستفادة، وذلك وفق آلية معينة.
* ما مدى تعاونكم مع معاهد اللغة العربية بمختلف الجامعات بالمملكة؟
** نسعى إلى التعاون بشكل مستمر، وقد أجرينا عدة اتصالات مع معاهد للغة العربية بجامعة أم القرى، والإمام محمد بن سعود، وذلك للاستفادة من خبراتهم في مجال اللغة.
تأهيل الطلاب لوظائف التعليم
* هل يتم تأهيل الطلاب الملتحقين بالمعهد إلى وظائف المعلمين في بلدانهم؟
** بالطبع، سيتم تأهيل الطلاب الذين التحقوا بالمعهد مباشرة للعمل كمعلمين للغة العربية في بلدانهم، وقد وضعنا خطة نعتبرها طموحة لاستخدام التعليم عن بعد في ذلك.