وقعت جامعة الأميرة نورة بنت عبدالرحمن ممثلة بوكالة الجامعة للشؤون التعليمية اليوم اتفاقية تعاون مشترك بين كلية الإدارة والأعمال وهيئة الرقابة والتحقيق، لتدريب طالبات كلية الإدارة والأعمال بالجامعة، حيث مثّل جامعة الأميرة نورة وكيلة الجامعة للشؤون التعليمية الدكتورة نوال بنت محمد الرشيد، فيما مثّل هيئة الرقابة والتحقيق وكيل الهيئة لشؤون الرقابة سعد بن محمد العبداللطيف. وتهدف الاتفاقية إلى تدريب طالبات كلية الإدارة والأعمال "قسم الأنظمة" مع إمكانية توظيفهم مستقبلاً وفقاً للاحتياج، وإشعار الطرفين لبعضهما بالبرامج والندوات التي ينفذها كلاً منهما تشجيعاً على الحضور والمشاركة فيها، بالإضافة إلى التعاون المشترك في مجال الأبحاث والدراسات . وأكدت الدكتورة نوال الرشيد أن جامعة الأميرة نورة بنت عبدالرحمن تعنى بتحقيق أجود الممارسات التعليمية وتوفير أفضل الفرص التدريبية لطالباتها، من خلال إبرام اتفاقيات مع عدة جهات مختلفة، حيث أن إبرام هذه الاتفاقية جاء للمساهمة في تحقيق إحدى غايات الجامعة الاستراتيجية وهي تزويد الطالبات بالمهارات لتحقيق نجاحهن في الحياة والعمل عن طريق توفير بيئة تعليمية مبتكرة .

يذكر أن هذه الاتفاقية تأتي ضمن سلسلة من الاتفاقيات المجتمعية بين الجامعة ومؤسسات الوطن التعليمية والتدريبية التي تسعى جميعها لتحقيق تعاون مثمر مع القطاعات المختلفة وتكاتف الجهود للنهضة بهذا الوطن الغالي.