أدى صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن فهد بن مقرن بن عبدالعزيز نائب أمير منطقة حائل، وجموع المصلين، بعد صلاة العشاء اليوم بجامع برزان بمدينة حائل، صلاة الميت على شهيدي الواجب النقيب عادل بن علوان الجبرين، والعريف مفرح بن بريكان الشمري، بعد استشهادهما غرقًا أثناء أدائهما واجبهما لإنقاذ المواطنين بمركز شني إثر السيول القوية التي وقعت يوم أمس بالعارض.

وعقب الصلاة، تلقى سموه التعازي والمواساة من جموع المصلين في شهيدي الواجب.

ونقل سمو نائب أمير منطقة حائل، تعازي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع ـ حفظهما الله ـ وصاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن سعد بن عبدالعزيز أمير منطقة حائل لأسرة وذوي الشهيدين، معربًا عن تعازيه لذوي الشهيدين، مؤكدًا وقوفه معهم وأن المصاب مصاب الجميع، سائلًا الله عز وجل أن يتغمدهما بواسع رحمته، ويسكنهما فسيح جناته، ويلهم أهلهما وذويهما الصبر والسلوان.

كما نقل وكيل وزارة الداخلية لشؤون الأفواج الأمنية اللواء ركن الدكتور فهد بن سعيد القحطاني، تعازي صاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن سعود بن نايف بن عبدالعزيز وزير الداخلية، لأسرتي الشهيدين سائلًا الله تعالى أن يتقبلهما بواسع رحمته ومغفرته، وأن يلهم ذويهما الصبر والسلوان.

وعبَّر ذوو الشهيدين من جانبهم عن فخرهم واعتزازهم باستشهاد ابنيهما.

رافق سمو نائب أمير منطقة حائل قائد لواء الخليفة عمر بن عبدالعزيز بالقصيم اللواء محمد عواض الجعيد، ومدير شرطة منطقة حائل اللواء عثمان المحيميد، ومديرو القطاعات الأمنية وعدد من المسؤولين.