ذكر مسؤولون مصريون، يوم الخميس، أن 11 سائحا بخير بعد أن جنح منطاد كانوا على متنه، مما أجبرهم على الهبوط في صحراء جنوب البلاد.

وأوضح المسؤولون أن السياح؛ وهم خمسة هنود وأربعة صينيين وبريطاني ومصري، كانوا على متن المنطاد في جولة فوق المعابد المصرية القديمة بمحافظة الأقصر جنوبي مصر عندما تسببت الرياح القوية في تغيير مسارهم ودفعهم نحو الصحراء. وتمكن طيار المنطاد من استعادة السيطرة عليه والهبوط لاحقا بأمان. وعثرت طائرة بحث على المنطاد كما أرسلت سيارات لإعادة السياح إلى الأقصر الخميس. وتعد سياحة المناطيد فوق منطقة الأقصر أمرا شائعا وتقلّ نحو 360 سائحا فوق المدينة كل يوم.