استقبل صاحب السمو الملكي الأمير الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود بن عبدالعزيز أمير منطقة القصيم في ديوان الإمارة بمدينة بريدة اليوم، مدير عام التعليم بالمنطقة صالح بن عبدالرحمن الجاسر ومنسوبي الإدارة من مساعدين ومدراء الإدارات ورؤساء مراكز الإشراف بالمحافظات بمناسبة عيد الاضحى المبارك وقرب انطلاق العام الدراسي.

ورحب سموه بالجميع، منوهاً بالدعم والمساندة التي يحظى بها قطاع التعليم من قبل خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود, وسمو ولي عهده الأمين -حفظهما الله-, مشيداً بما يقدمه قطاع التعليم بالمنطقة للطلاب والطالبات لتنمية قدراتهم ومواصلة الإبداع في العديد من المجالات.

وأكد الأمير فيصل بن مشعل أن التعليم له دور كبير في النقلات والإنجازات والنجاحات التي تعيشها المملكة، حاثاً منسوبي التعليم على الاهتمام بالطلاب والطالبات والحرص على هذه الأمانة العظيمة وتعزيز الأمن الفكري والنشاطات اللامنهجية لإشغال وقتهم بالمفيد وجعلهم منضبطين بالأسس التي يقوم عليها التعليم في هذا الوطن، مبيناً أن الأوطان ترتقي بالبيئة الجاذبة وتعزيز محبة المدرسة لدى الطلاب والطالبات بشكل أكثر.

وقال: "إن التعليم هو أنبل مهنة واسمى ما يقوم به الإنسان من عمل، متمنياً أن يواصل تعليم المنطقة تميزه بحصول الطلاب والطالبات على جوائز التميز في جميع المنافسات الداخلية والخارجية، حاثاً الجميع على مواصلة العطاء والالتزام بتوجيهات القيادة -أيدها الله- بالإخلاص والجد والعمل والاهتمام بأبناء الوطن بما يسهم في تعزيز نموهم المعرفي والعلمي ليكونوا مساهمين وبشكل فعال في مسيرة بناء رؤية هذه البلاد المباركة وملاحم التشييد التي يقدمها هذا الوطن.

وقدم سمو أمير منطقة القصيم, شكره وتقديره لقطاع التعليم بالمنطقة على الجهود المبذولة التي التي أثمرت عن العديد من النجاحات ومساحات التألق والإبداع المستمر، داعياً المولى عز وجل أن يبارك بالجهود وأن يديم على هذه البلاد نعمة الأمن والأمان.

من جانبه أعرب مدير ومنسوبي تعليم المنطقة, عن شكرهم وتقديرهم لسمو أمير منطقة القصيم على حفاوة الاستقبال وما حمله سموه لهم من توجيهات لرفع المعنويات والدفع بمسيرة المنطقة التعليمية لتحقيق المزيد من العطاء، مثمنين لسموه ما يلقاه تعليم المنطقة ومنسوبيه من دعم وتشجيع في كل ما من شأنه الارتقاء بالتعليم والجيل.