أكد صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن سلمان بن عبدالعزيز، أمير منطقة المدينة المنورة، أهمية استثمار الدعم اللامحدود الذي تقدمه حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود - حفظه الله - لقطاع الإسكان في توفير احتياجات أهالي المنطقة من المنتجات السكنية وتسريع خطوات تسليم الدعم السكني للمستحقين، مبينًا سموه أن خدمات وزارة الإسكان تقدم حلول سريعة لتملك السكن لذوي الدخل المتوسط والمحدود مما يُسهم في تحسين وضع الأسر المستفيدة ومنحهم الاستقرار.

جاء ذلك خلال لقاء سموه مدير عام فرع وزارة الإسكان بمنطقة المدينة المنورة أحمد بن بكر زيدان.

وحث سمو أمير المنطقة على سرعة إنجاز المشاريع السكنية الجاري تنفيذها ومعالجة العقبات التي قد تواجه فرع الوزارة في تنفيذ استراتيجياتها بالتنسيق مع كافة الجهات الحكومية بالمنطقة، مؤكداً سموه أهمية تنمية المحتوى المحلي وتحقيق التكامل من خلال عقد ورش عمل بين المقاولين والمطورين العقاريين كونه رافداً اقتصادياً هاماً. واطلّع سموه على أبرز منجزات فرع وزارة الإسكان بالمنطقة خلال العام الماضي 2019م، تمثل أبرزها في استفادة 8.038 مستفيد من الأراضي المجانية بالإضافة إلى 4.710 مستفيد من منتجات الوحدات السكنية الجاهزة ومستفيدي البناء الذاتي بواقع 4.491 مستفيد ونحو 51 مستفيد من منتجات أرض وقرض التي تقدمها الوزارة، إلى جانب اطلاع سموه على الحلول السكنية المقدمة من وزارة الإسكان لمستحقي الدعم السكني من أهالي المنطقة.

واستعرض مدير فرع وزارة الإسكان الخطة التنفيذية للعام الجاري 2020 والتي تضمنت توجه الفرع لطرح أكثر من 12.500 قطعة أرض على منصة سكني في المدينة المنورة وعدد من المحافظات بالإضافة إلى مشروع جادة السكب الذي سيوفر 2979 وحدة سكنية لمستحقي الدعم السكني ومشاريع الإسكان التنموي البالغ عددها 9 مشاريع بإجمالي 2642 وحدة سكنية.