رعى محافظ المهد، مبارك بن عطالله المورقي، احتفال إدارة التعليم باليوم الوطني 90 عن بُعد، وذلك بحضور مدير التعليم محمد القحطاني وعدد من القيادات واشتمل احتفال تعليم المهد على أوبريت "همة حتى القمة" من أداء الطالبين: شاهر بن تركي المطيري وراكان بن نواف المطيري، بالإضافة إلى أوبريت "يا بلادي" أداء الطالب: راكان المطيري والعديد من المشاركات الطلابية التي تعبر عن مشاعرهم بالحب والولاء للوطن وقيادته.

وأشاد محافظ المهد بما شاهده من لوحات ومشاعر تعبر عن ولاء أبنا هذا الوطن الغالي لقيادته والشعب الكريم، وقال: إن هذه المشاعر ليست بغريبة على أبنائنا وبناتنا الطلاب والطالبات، وهذا أقل ما يقدمونه للوطن المعطاء، والذي نعيش وننعم بخياراته، ومسيرة التقدم والتطور والازدهار في جميع المجالات التنموية، تحت ظل قيادتنا الرشيدة -حفظهم الله_.

ومن جانبه قال مدير تعليم المهد محمد القحطاني: في اليوم الوطني التسعين للمملكة العربية السعودية نجدها مناسبة مميزة محفورة في الذاكرة والوجدان لنستلهم منها انطلاقتنا .. وذكرى اليوم الوطني تذكرنا بيوم عظيم تحقق فيه التكامل والوحدة والأمن والازدهار على يد المغفور له بإذن الله الملك عبدالعزيز بن عبدالرحمن طيب الله ثراه، ويحق لنا أن نرفع رؤوسنا بما تحقق على أرض الوطن عاماً بعد عام في جميع المجالات التنموية والصحية والتعليمية والأمنية والثقافية في مختلف أشكالها في عهد خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين - حفظهما الله -.

وأردف: لعل احتفالنا هذا العام يتميز في ظل ظروف جائحة كورونا بأن نسطر للأجيال الحالية والقادمة أن السعودية العظمى ضحت باقتصادها مقابل شراء إنسانها وحمايته ورفعته ، فليشهد التاريخ لتلك الملحمة التي كانت نتائجها الحب والولاء وبذل المُهَج من أجل هذا الوطن العزيز بدينه ومنهاجه وقيادته . فدمت شامخاً عزيزا يا وطني.

وأكد رئيس النشاط الطلابي عبدالعزيز بن علي العارضي بأن ما تم عرضه من مشاركات الطلاب والطالبات وأوبريت "همة حتى القمة" واوبريت "يا بلادي" بمناسبة ذكرى اليوم الوطني 90 حملت مشاعر طلابية صادقة تجاه الوطن المعطاء وقيادته الحكيمة، بالإضافة إلى الرسومات الفنيه التي تتحدث عن هذا الحب والولاء ، فالوطن يستحق أكثر من ذلك ، دام عزك ياوطني .