دشّن معالي الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي، الشيخ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز السديس، اليوم, حملة "خدمة معتمرينا شرف لمنسوبينا" في عامها الخامس التي تهدف إلى تفعيل العديد من البرامج والأنشطة, حيث راعت الحملة هذا العام تطبيق الإجراءات الاحترازية لمكافحة فيروس كورونا المستجد، ومنع وصوله إلى المسجد الحرام.

وأهاب معاليه بالجميع الالتزام بجميع الإجراءات الاحترازية، وبذل أقصى الجهود للارتقاء بالخدمة التي تقدمها الحملة, مؤكداً على منسوبي الرئاسة التحلي بالأمانة والإخلاص والاستشعار بالمسؤولية والشرف العظيم الذي خصهم الله -عز وجل- به وتشريفهم بخدمة ضيوفه جل شأنه, سائلاً الله تعالى أن يحفظ زوار وقاصدي المسجد الحرام والمسجد النبوي، وأن يديم على البلاد نعمة الرخاء والاستقرار.

​من جانبه أوضح رئيس اللجنة المهندس ماهر بن منسي الزهراني، أن الحملة تسعى لتعزيز الخدمات المقدمة للمعتمرين والزوار تحقيقاً لتطلعات ولاة الأمر -حفظهم الله- ومواكبة لرؤية المملكة (2030), مشيراً إلى أن الحملة تسير وفق خطة الرئاسة العامة (2024)، ويطبق فيها أشد معايير الإجراءات الاحترازية.