قال رئيس الجمعية الفلكية بجدة المهندس ماجد أبوزاهرة، إن شهب الجباريات تصل ذروة تساقطها هذه السنة من منتصف ليل اليوم الاربعاء وخلال الساعات قبل شروق شمس الخميس 22 أكتوبر، في ظاهرة مشاهدة بالعين المجردة دون الحاجة إلى استخدام أي أجهزة خاصة.

وتعبر الكرة الأرضية في هذا الوقت من السنة خلال البقايا الغبارية المنتشرة على طول مدار المذنب هالي، والتي تضرب الغلاف الجوي للأرض وتحترق على ارتفاع نحو 70 إلى 100 كيلومتر وتظهر لنا في صورة شهب وليس لها تأثير على كوكبنا. وأضاف: الجباريات من الشهب المتوسطة تنشط في الفترة من 2 أكتوبر إلى 7 نوفمبر وقد تنتج عند ذروتها ما يصل إلى 20 شهاباً بالساعة الواحدة، ولكن لا يمكن تحديد العدد بدقة.