رأس صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان بن عبدالعزيز مؤسس ورئيس مجلس إدارة ناداي الطيران السعودي عبر الاتصال المرئي اليوم، اجتماع مجلس إدارة النادي في دورته الأولى المنتخب حديثاً.

وفي بداية اللقاء أعرب سمو الأمير سلطان بن سلمان عن شكره وتقديره للأعضاء السابقين على جهودهم الكبيرة في دعم النادي خلال مسيرته الحافلة بالإنجازات، مقدماً الشكر لمعالي رئيس هيئة الطيران المدني سابقا عبدالهادي المنصوري على جهوده في دعم النادي وتمكينه، والتهنئة لمعالي الأستاذ عبدالعزيز الدعيلج بمناسبة تعيينه رئيسا للهيئة.

وعبر سمو الأمير سلطان بن سلمان عن تهنئته لصاحب السمو الملكي الأمير سعود بن خالد الفيصل نائب أمير منطقة المدينة المنورة الذي اختير نائباً لرئيس مجلس الإدارة، متمنياً لأعضاء المجلس المنتخبين التوفيق في خدمة النادي.

وخلال الاجتماع شدد سموه على أن هذا التكليف لأعضاء مجلس الادارة يحتم عليهم العمل لتحقيق الصالح العام ودفع مسيرة النادي للأمام في ظل الطموحات التي يتعين على النادي النهوض بها والتحديات التي تواجه صناعة الطيران والنقل الجوي عموما، وازالة جميع العوائق التي تواجه الطيارين السعوديين وممارسي هواية الطيران ومعالجة أسباب ارتفاع أسعار الوقود وتوسعة حضائر وقوف الطائرات وصيانتها.

ونوه سموه بما يحظى به نادي الطيران السعودي من دعم من خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود - حفظه الله - الذي شرّف النادي بزيارة في يوم الخميس 22 ربيع الأول 1427هـ الموافق20 أبريل 2006م (حينما كان أميراً لمنطقة الرياض) رعى خلالها حفل وضع حجر الأساس لمشروع مدرسة تعليم الطيران.

وحث سموه أعضاء المجلس بالعمل مع الإدارة التنفيذية في النادي لاستكمال مشاريع التوسع الجغرافي للنادي في مناطق المدينة المنورة، القصيم، الجبيل، عسير و الجوف ، واستئناف ورش العمل والمحاضرات التثقيفية والتعليمية واستقطاب المتحدثين المحليين والعالمين واستثمار التقنيات الحديثة ليمارس النادي مهامه ورسالته السامية.

واستعرض سموه مع أعضاء المجلس الانجازات التي تحققت في عام 2020 ومن بينها إقامة معرض الطيران الخامس، وتقديم خدمات التدريب والدراسات الأرضية، و خدمة صيانة الطائرات، واقامة اختبارات كفاءة اللغة الانجليزية للطيارين، واستضافة الجمعيات الخيرية في مقر النادي بمطار الثمامة بالرياض، كما استعرض الحضور ما تحقق من تطور في تشغيل مطار الثمامة بالتعاون مع الأكاديمية الوطنية للطيران، والتقدم الحاصل في إنجاز مخططات مطار المندسة في منطقة المدينة المنورة، وكذلك تطويرلا خدمات الإيواء والخدمات المساندة وانشاء اكاديمية للتدريب على الطيران الخفيف واستثمار مطار الثمامة بالرياض لزيادة الموارد المالية للنادي بما يمكنه من تقديم خدمات عالية المستوى.

ويهدف نادي الطيران السعودي إلى تهيئة وتشجيع ممارسة أنشطة الطيران العام والرياضي ذات العالقة بأعلى مستويات الجودة ومعايير السالمة، والمساهمة الفاعلة في تطوير قطاع الطيران العام والرياضي بالمملكة، وذلك من خلال بناء شراكات إستراتيجية مع مؤسسات الطيران المحلية والدولية.

ويضم مجلس إدارة النادي المنتخب كلاً من صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان بن عبدالعزيز رئيسا، صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن خالد الفيصل نائبا للرئيس، وعضوية كلاً من معالي الدكتور أحمد بن فهد الفهيد ، عايد بن عضيب القاسمي، فارس بن محمد منير، د. علاء بن عبدالحميد ناجي، فيصل بن صالح القريشي، و محمد بن سعد الناصر و سليمان بن صالح المحيميدي ممثلين للهيئة العامة للطيران المدني.