استقبل صاحب السمو الأمير جلوي بن عبدالعزيز بن مساعد، أمير منطقة نجران، في مكتبه اليوم، رئيس النادي الأدبي الثقافي بالمنطقة سعيد بن علي آل مرضمة. واطلع سموه على عدد من مبادرات النادي، كما قُدّم لسموه عدداً من إصدارات النادي الأدبي التي اشتملت على تدعيم لمبادرة "توثيق تاريخ نجران" من خلال طباعة كتاب يتناول محافظة شرورة بعنوان جوهرة الربع الغالي، ومسودة كتاب "بدر الجنوب.. التراث والطبيعة"، وضمن مبادرة "نجران صديقة المعاق"، قُدّم لسموه كتابين بطريقة "برايل" وعرضاً للمسارات التتبعية للمكفوفين كأول نادي أدبي في المملكة ينفذها لخدمة فئة المكفوفين الغالية على الجميع حيث وجه سمو أمير المنطقة بالعمل على تفعيل مسارات المكفوفين واعتمادها في الأماكن العامة كالأسواق والمطارات والجهات الحكومية.

وجرى مناقشة تشكيل لجنة ثقافية في محافظة بدر الجنوب تتويجاً لتوجيهات سمو أمير المنطقة بأن تكون بدر الجنوب الواجهة السياحية لمنطقة نجران وصدرت توجيهات سموه بدراسة وتفعيل ما يتعلق بالحفاظ على الهوية والموروث الخاص بمنطقة نجران، وأن يكون لكل محافظة دليلاً إرشادياً ومرجعية خاصة تشكل عند اكتمالها دليلاً إرشادياً لمنطقة نجران، إضافة إلى فكرة اعتماد مواقع تُعنى بالثقافة والتراث التي تتميز بها المنطقة ويعرض من خلالها ما يميز المنطقة تراثياً وتاريخياً وثقافياً وتسمى منطقة أو شارع الثقافة.