Logo
صحيفة يومية تصدر عن مؤسسة المدينة للصحافة والنشر

المسيّرة الأميركية "إم كيو-9".. شرارة الحرب

A A
تتمتع الطائرة المسيرة الأميركية المتطورة التي أسقطت فوق البحر الأسود بقدرات خارقة، ونشرت صحيفة "واشنطن بوست" تقريرا مطولا حول المسيرة التي ضربتها طائرة حربية روسية فوق البحر الأسود وأسقطتها، الثلاثاء.

وقال الجنرال جيمس بي هيكر، وهو مسؤول عسكري كبير يشرف على عمليات القوات الجوية في المنطقة، في بيان إن الطائرة كانت "تقوم بعمليات روتينية في المجال الجوي الدولي" عندما صدمتها طائرة روسية من طراز SU-27، ووصف ذلك بـ"التصرف غير الآمن وغير المهني من قبل الروس". تعد المسيّرة ريبر "إم كيو-9" (MQ-9) من بين أحدث الطائرات الأميركية دون طيار، وتمتلك مواصفات تكنولوجية عالية، ويمكنها القيام بعدد من المهام في ساحات المعارك.

هذه الطائرة نسخة محدثة من "إم كيو-1 برداتور" MQ-1 Predator التي تم تقديمها في تسعينيات القرن الماضي، وهي قادرة على القيام بمهمات تتعلق بالرصد والمراقبة والتجسس والبحث والإنقاذ، كما أنها قادرة على مهاجمة أهداف على الأرض، وتستخدم قاذفة للصواريخ في ميادين القتال. وقد تعاقدت القوات الجوية الأميركية مع شركة جنرال أتوميكس لبناء أكثر من 360 طائرة ريبر منذ بدء البرنامج عام 2007، وتبلغ تكلفة الطائرة الواحدة حوالي 30 مليون دولار، وفق تقرير صادر عن خدمة أبحاث الكونغرس العام الماضي.

وقد أفادت بعض التقارير أن هذه المسيرة استخدمت في اغتيال قائد فيلق القدس بالحرس الثوري الإيراني قاسم سليماني في بغداد، كما استخدمت في اغتيال زعيم تنظيم القاعدة أيمن الظواهري بالعاصمة الأفغانية. وبحسب تقرير لصحيفة واشنطن بوست فإن تشغيل هذه الطائرة يتم عن بعد بواسطة فريقين في نحو 20 قاعدة منتشرة في 17 ولاية أميركية، ويقود أحد الفريقين المهمة ويتحكم في الطائرة، بينما يشغل الآخر أجهزة الاستشعار ويوجه الأسلحة.

مواصفات الطائرة

يبلغ طول "إم كيو-9" 11 مترا، بعرض 20 مترا مع الأجنحة، ويبلغ وزنها فارغة أكثر من طنين، ويمكن أن يصل إلى 5 أطنان، ويصل أقصى ارتفاع لها 45 ألف قدم، بينما تتجاوز سرعتها القصوى 300 كيلومتر/ساعة.

ويمكنها الطيران لمسافة تتجاوز ألفي كيلومتر دون التزود بوقود، كما يمكنها التحليق في ظروف جوية قاسية لفترة زمنية تتجاوز 40 ساعة متواصلة. وتتميز بقدرتها على حمل كمية من الصواريخ والقنابل الموجهة بالليزر، كما تمتلك نظام رادار متطورا ينقل البيانات لعدد من الطائرات أو المواقع على الأرض.

ويمكن أن تحمل "إم كيو-9" ما يصل إلى 8 صواريخ موجهة بالليزر، و16 صاروخًا من طراز هيلفاير (Hellfire) وما يصل إلى 600 كيلوغرام من الوقود، مما يسمح لها بالبقاء في الهواء لمسافة 1150 ميلًا، والطيران على ارتفاع يصل إلى 50 ألف قدم.

كما تتميز هذه الطائرة بوجود كاميرات تعمل بالأشعة تحت الحمراء، وأجهزة استشعار عالية الدقة تستطيع مسح منطقة ما (من كافة الجهات) قطرها 360 درجة.

وفي تصنيف وزارة الدفاع الأميركية يرمز الحرف "M" إلى الأدوار المتعددة، ويعني الحرف "Q" أنه نظام طائرات يتم توجيهه عن بُعد، ويظهر الرقم "9" أنه هو التاسع في سلسلة الطائرات الموجهة عن بُعد.

contact us
Nabd
App Store Play Store Huawei Store
كاميرا المدينة