Logo
صحيفة يومية تصدر عن مؤسسة المدينة للصحافة والنشر

أمير الجوف: دعم القيادة الرشيدة للجامعات عزز مكانتها كنموذج عالمي في التطور

أمير الجوف: دعم القيادة الرشيدة للجامعات عزز مكانتها كنموذج عالمي في التطور

A A
أكد صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن نواف بن عبدالعزيز أمير منطقة الجوف أنَّ دعمَ القيادة الرشيدة للجامعات ومنها جامعة الجوف، يقفُ وراءَ ما حققته الجامعةُ من إنجازات في مُختلف المستويات الأكاديميَّة والمؤسسيَّة وارتقائها في سُلم الجامعات العالمية كنموذج عالمي في التطور وخدمة المجتمع ، والتي جاءت وفق مستهدفات رؤية السعودية 2030 .

وأضاف سموه أن التعليم الجامعي يحظى بالمكانة والدعم غير المحدود من قيادتنا الرشيدة، من أجل بناء الإنسان الواعي والمُتسلح بعلوم عصره القادر على تحمُّل المسؤوليات الوطنية.

جاء ذلك خلال لقاء سموه في اللقاء السابع والثلاثين من جلسات (ليالي الجوف) التي يعقدها سموه مع أبناء المنطقة بشكل دوري، الذي أقيم تحت عنوان " دور الجامعة في خدمة المجتمع "، في قصر سموه بمدينة سكاكا.

وفي بداية اللقاء، استعرض سموه أجنحة المبادرات المجتمعية للجامعة والتي تستعرض أبرز جهود الجامعة في العمل المجتمعي خلال العامين الماضيين، حيث زار سموه جناح مبادرة "لا تجرب" والتي حظيت الجامعة بتدشين سموه لها في وقت سابق، وتهدف لحماية الشباب والمجتمع من آثار المخدرات دعمًا لجهود المملكة في هذا المجال، حيث استعرض البرامج والأنشطة المنفذة في المبادرة.

كما زار سموه جناح كرسي الأمير نواف بن عبدالعزيز للتنمية المستدامة، واطّلع على جهود الكرسي في العمل المجتمعي والذي تنوع ما بين دراسات محورية وأبحاث علمية في مجالات متعددة، إضافة إلى البرامج التدريبية والمبادرات والأنشطة الإثرائية التي قدمها الكرسي.

كما استعرض جهود كلية العلوم الطبية التطبيقية في مجال خدمة المجتمع والمبادرات التوعوية التي أطلقتها الكلية واستفاد منها الكثير, واطّلع سموه على جناح مبادرة تنمية القدرات البشرية والتي تقدمها كلية الأعمال بالتعاون مع كرسي الأمير نواف بن عبدالعزيز للتنمية المستدامة، وسبق أن حظيت الجامعة بتدشين سموه لها، واستعرض البرامج التدريبية التي نفذت من خلال المبادرة للجهات الحكومية والباحثين عن العمل.

كما زار سموه جناح مبادرة "صحتها" برعاية كريمة من حرم سموه، والتي تأتي بهدف زيادة الوعي والتوعية حول صحة المرأة في منطقة الجوف، واستعرض الأنشطة المنفذة، والتي تنوعت ما بين أنشطة توعوية واستشارات طبية وفحوصات مخبرية استفاد منها الكثير.

كما اطّلع سموه على جهود كلية الطب في تقديم الخدمات الطبية المجتمعية في جناحها المشارك، والتي شملت حملات توعوية وتثقيفية وخدمات طبية يعمل بها أطباء الجامعة والتي قدمت خدمات ملموسة للمجتمع المحلي.

كما زار سموه جناح عيادات طب الأسنان في الجامعة، والتي تقدم العديد من الخدمات العلاجية للمواطنين على خارطة المنطقة، إضافة إلى العديد من المبادرات المجتمعية التي أطلقتها كلية طب الأسنان.

وفي نهاية جولته في المعرض المصاحب، دشّن سموه مبادرة كلية العلوم بجامعة الجوف "أطلس مياه الجوف"، والتي تهدف إلى تحديد جودة المياه الجوفية المستخدمة بمنطقة الجوف، من خلال التحاليل المخبرية؛ وذلك بهدف دراسة المخاطر البيئية الناتجة عن استخدام المياه الجوفية والخزانات المتنوعة المستخدمة للزراعة أو للاستهلاك البشري، وتقديم الاستشارات للمزارعين وذلك لتحسين جودة المياه المستخدمة للزراعة وتحديد الطرق المثلى لترشيد المياه في السقيا.

ثم استعرض خلال كلمة ألقاها رئيس الجامعة المكلف الدكتور محمد بن مفرج الحويطي، جهود الجامعة في خدمة المجتمع وأبرز المبادرات التي أطلقتها الجامعة في هذا المجال، إضافة إلى استعراض دور الجامعة في المشاركة المجتمعية وحرصها على الإسهام في المناسبات المختلفة، وتسخير إمكانياتها وطاقاتها لخدمة المجتمع، والذي استفاد منها الكثير من أهالي المنطقة، مثمناً لسمو الأمير رعايته لهذا اللقاء، والذي يأتي امتداداً لحرص سموه ودعمه ورعايته للعديد من المبادرات المجتمعية التي أطلقتها الجامعة.

بعدها ناقش سموُّ أميرِ الجوف مداخلات الحضور، الذين أعربوا عن شكرهم وتقديرهم لسموِّه على الحفاوة والاستقبال، وتوجيهاته المستمرة والسديدة، وقدموا بعض المقترحات والملاحظات البنّاءة التي وجَّه سموُّه بدراستها وبلورتها في مبادرات؛ تمهيدًا لوضع الترتيبات المناسبة لتنفيذها على أرض الواقع من خلال مكتب تحقيق الرؤية بالإمارة.

حضر اللقاء وكيل الإمارة الأستاذ حسين آل سلطان، والمستشار الخاص لسموه د. أحمد السناني، ومديرو الإدارات الحكومية وجمعٌ من المواطنين والأكاديميين وطلبة الجامعة.

contact us
Nabd
App Store Play Store Huawei Store
كاميرا المدينة