Logo
صحيفة يومية تصدر عن مؤسسة المدينة للصحافة والنشر

أمير الشرقية يرفع التعازى للقيادة وأسر شهداء شرورة

أمير الشرقية يرفع التعازى للقيادة وأسر شهداء شرورة

رفع صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية التعازي للقيادة الرشيدة ولأسر شهداء الواجب الذين استشهدوا في محافظة شرورة في نهار رمضان وفي يوم الجمعة غدرًا على يد الخونة و

A A
رفع صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية التعازي للقيادة الرشيدة ولأسر شهداء الواجب الذين استشهدوا في محافظة شرورة في نهار رمضان وفي يوم الجمعة غدرًا على يد الخونة وهم يدافعون عن ثغر من ثغور الوطن.
وقال سموه: إن هذه المحاولات لن تثني رجال الأمن بل ستزيدهم إصرارًا على محاربة الشر والدفاع عن الوطن والذود عن حدوده والمحافظة على سلامته بكل قوة.
وأضاف: كل ما نقدمه للوطن فهو رخيص وأرواحنا رخيصة أمام حماية الوطن ومقدراته فنسأل الله أن يرحم شهداء الواجب ويلهم أهلهم وذويهم الصبر والسلوان ويحفظ لهذه البلاد قادتها وأمنها.
جاء ذلك خلال استقبال سموه بالمجلس الأسبوعي يوم امس الأول بمقر الإمارة لأصحاب السمو والفضيلة والمسؤولين والأهالي بالمنطقة والدكتور سامي العتيبي مساعد مدير التربية والتعليم بالمنطقة الشرقية يرافقه الشباب المشاركون في الأندية الموسمية الطلابية وفي برنامج ديرتنا أجمل بمحافظة القطيف.
وقال سموه للشباب: أنتم أملنا في المستقبل وأنتم من جميع محافظات هذه المنطقة وكلكم تقومون بأنشطة نافعة أنتم وأخواتكم في النوادي النسوية فحافظوا على دينكم وقيمكم قبل كل شيء وعلى عاداتكم وتقاليدكم لنباهي بكم الجميع في المستقبل. وأضاف سموه: إخواني التشكيليين من القطيف العزيزة لقد أحسنتم وجملتم مدينتكم وأبرزتم الوجه المشرق للشاب القطيفي الحقيقي الذي يعتز بالمكان الذي يعيش فيه ويسعى بكل ما أعطى من إمكانيات ليجعل المكان جميلًا ولائقًا.
فيما ألقى الدكتور سامي العتيبي كلمة أكد فيها أن التعليم يحظى ولله الحمد بدعم لا محدود من قيادتنا الرشيدة، كما ألقى الطالب صالح الدعيلج كلمة أوضح فيها أهمية ما يتلقونه في الأندية الطلابية بعد عام من التحصيل العلمي.
من ناحيته أكد معالي الشيخ يوسف العفالق نائب رئيس محكمة الاستئناف بالمنطقة الشرقية على وحدة الصف ونوه بما يقوم به رجال الأمن من جهود كبيرة للدفاع عن حدود هذه البلاد والضرب بيد من حديد على كل من تسول له نفسه المساس بأمن الوطن أو مقدراته. وسأل الله أن يحفظ لهذه البلاد قادتها وأمنها واستقرارها.
Nabd
App Store Play Store Huawei Store