دشن معالي محافظ المؤسسة العامة للتقاعد الأستاذ محمد بن طلال النحاس ومساعد وكيل وزارة الداخلية للشؤون العسكرية اللواء محمد بن راشد الرشود، أمس نظام التكامل مع وزارة الداخلية الخاص بشؤون المتقاعدين، بحضور مدير عام مركز المعلومات الوطني الدكتور طارق بن عبدالله الشدي، وذلك بمقر مركز المعلومات الوطني بالرياض. وأوضح معالي المحافظ أن هذا النظام يأتي في إطار التحرك الدؤوب للمؤسسة العامة للتقاعد لمواكبة المعايير التقنية في تطبيق أفضل الحلول لإدارة وأرشفة ونشر المحتوى لتغيير ثقافة الاعتماد على الوثيقة الورقية من خلال التقليل التدريجي للاستخدام الورقي. من جهته أكد الشدي، ان هذا النظام مما سيكون له أثره البالغ في تسريع معاملات التقاعد الخاصة بمنسوبي وزارة الداخلية بشكل ميسر وإلكتروني، مؤكدًا على أن نظام التكامل مع مؤسسة التقاعد تم بناؤه بالكامل في مركز المعلومات الوطني بأيد سعودية.
وأبان الدكتور الشدي بأن هذا النظام سيتيح التعامل مع المؤسسة العامة للتقاعد بشكل إلكتروني كامل فيما يخص المعاملات الخاصة بمتقاعدي وزارة الداخلية، مما سيقلل بدوره الاعتماد على التعامل الورقي وسيسرع إجراءات منسوبي الوزارة وتقليل الوقت الذي تستغرقه سابقاً في هذا الخصوص.
أهداف النظام
إنشاء قنوات اتصال تمكن وزارة الداخلية من إرسال مستندات معاملات المتقاعدين التابعين لها على شكل إلكتروني.
تمهيداً للاستغناء عن الملفات الورقية الذي بدوره يؤدي للقضاء على التداول الورقي للمستندات.
القضاء على مخاطر ضياع وتلف الملفات الورقية.
تمكين موظفي المؤسسة لاستكمال أعمالهم بناءً على ما تم استلامه من مستندات ومن مخاطبة الوزارة في حال وجود نواقص.
إلغاء الأعمال الخاصة بتسليم المستندات إلى مركز الاتصالات الإدارية الخاص بالمؤسسة العامة للتقاعد.
زيادة سرعة إنجاز المعاملات التقاعدية الخاصة بوزارة الداخلية بشكل آلي.