وجه نائب أمير منطقة عسيرالأمير تركي بن طلال بن عبدالعزيز بإخلاء المريض محمد الوادعي الذي يرقد في مستشفى عسير المركزي منذ 8 أشهر، ونشرت "المدينة" مأساته في العددين الماضيين، ونقله إلى أحد المستشفيات المتخصصة بالعاصمة الرياض.

كما وجه سموه بالتحقيق في أسباب تردي حالته الصحية ومحاسبة كل مقصر تسبب في إهمال حالته طوال الأشهر الماضية. جاء ذلك خلال اتصال سموه اليوم بشقيقة المريض.

وقالت خديجة الوادعي "للمدينة" إنها تلقت اتصالًا هاتفيًا من سمو الأمير أبلغها بأنه وجه بسرعة نقله إلى مركز طبي متخصص خلال 48 ساعة ووعد سموه بمعاقبة من يثبت إهماله، وقالت: إنها تنتظر رد المستشفيات التي تم التخاطب معها حسب توجيه سموه فجر أمس.