كشف مدير جامعة أم القرى الدكتور عبدالله بن عمر بافيل أنه سيتم البدء في العمل على تصاميم المدينة الجامعية بمحافظة الليث والعمل على تنفيذ 4 مباني مستعجلة من أجل الاستغناء عن المباني المستأجرة والارتقاء بالبيئة التعليمية، مبينًا أن الحكومة -أيدها الله- وفرت الدعم المادي والكوادر البشرية ذات التأهيل العالي من أجل تخريج كوادر وطنية يساهمون في خدمة دينهم ووطنهم، جاء ذلك خلال جولته التفقدية على فرع الجامعة بمحافظة الليث، الذي رافقه فيها وكيل الجامعة للشؤون التعليمية الدكتور عبدالعزيز بن رشاد سروجي، ووكيل الجامعة للفروع الدكتور عبدالمجيد سعيد الغامدي، ومستشار مدير الجامعة المشرف العام على إدارة المشروعات الدكتور محمد بن واصل الحازمي، وعميد الكلية الجامعية بالليث الدكتور محمد بن عبدالله المالكي، وعمداء الكليات الجامعية بالليث، ومسؤولي الجهات ذات العلاقة بالجامعة.

وشملت جولة مدير الجامعة الكليةُ الجامعيةُ بشطر الطلاب، وكلية العلوم الصحية بشطري الطلاب والطالبات، وكلية الحاسب الآلي، وكلية الهندسة، ومبنى الكلية الجامعية بشطر الطالبات، وجرى خلالها الاطلاع على تجهيزات المعامل والقاعات الدراسية.

والتقى مدير الجامعة بعدد من أولياء أمور الطلاب، ووجهاء وأعيان المحافظة، مبينًا أن الجامعة سخرت طاقاتها وإمكاناتها البشرية والتقنية من أجل تقديم أرقى خدماتها التعليمية للطلاب والطالبات، وتذليل جميع العقبات أمام مسيرتهم التعليمية، وتوفير الأجواء التي تمكنهم من تحصيلهم العلمي، مشيراً إلى أنه سيتم العمل على تطوير هذه البيئة لتكون نموذجًا يحتذى به في التعليم الجامعي.

وبين د.بافيل أنه سيتم العمل على استحداث أقسام جديدة تتوافق مع متطلبات سوق العمل وفق رؤية المملكة 2030 لتلبي رغبات وتطلعات أبناء أهالي محافظة الليث والقرى المجاورة لها.