أكد مدير جامعة جازان الأستاذ الدكتور مرعي بن حسين القحطاني، أن الجامعة ستواصل مسيرة تحديث وتطوير خططها ومشاريعها على مختلف الأصعدة، موضحًا أن الجامعة لن تتردد في محاسبة المقصر، وتقبل النقد السليم البعيد عن المغالطات، كما ترفض الإساءة لمجتمع وأهالي جازان فيما تنشره بعض وسائل الاتصال التي تستغل بعض الحوادث الفردية وتسعى لتعميمها لتشكل صورة سلبية عن المنطقة. وطالب القحطاني طلبة الجامعة بعدم الانجرار خلف المعلومات الخاطئة، وأن يتمتع الجميع بالحس الوطني بالوقوف ضد المتربصين والمسيئين للوطن ولأفراد المجتمع.

جاء ذلك خلال لقاء معاليه بطالبات الجامعة المستجدات عبر الدائرة الصوتية، بمشاركة وكيلة الجامعة لشؤون الطالبات الأستاذة الدكتورة عائشة بنت حسن زكري، وبحضور وكيل الجامعة للتطوير وريادة الأعمال ووكيل الجامعة المكلف للشؤون الأكاديمية الأستاذ الدكتور محمد الصفحي، وعميد شؤون الطلاب الدكتور عثمان حكمي، وعميد القبول والتسجيل الدكتور أحمد فقيهي، والمشرف على الإدارة العامة للعلاقات والإعلام الأستاذ موسى محرق.

وكان مدير الجامعة قد استهل اللقاء بالترحيب بالحضور مؤكدًا أهمية عقد مثل هذه اللقاءات للاستماع للطالبات، وتعريفهن بالجامعة وأنظمتها، والإجابة على استفساراتهن، والمساهمة في حل ما يعترض طريقهن من تحديات وصعوبات.

وجرى خلال اللقاء بحث مجالات الاستفادة من البرامج والخدمات التي تهتم بتنمية مجالات الإبداع والبحث العلمي في الوسط الطلابي، إلى جانب مناقشة العوائق التي تواجه الطالبات فيما يتعلق بالعملية التعليمية والخدمات الجامعية، وأجاب معاليه عن التساؤلات والمقترحات، مضيفًا أن الجامعة حريصة على تسهيل الحياة الجامعية بتطوير أساليب التعلم وجوانب التحصيل العلمي، مؤكدًا أن مخرجات الجامعة أثبتت جدارتها ومنافستها في سوق العمل.