أكد صاحب السمو الملكي الأمير تركي بن طلال بن عبدالعزيز أمير منطقة عسير الرئيس التنفيذي لهيئة تطوير المنطقة أن تكريم وتقدير جهود العاملين المميزين في أي مجال بشكل يليق بهم أمر واجب على الجميع، وأن كلمة شكراً ليست فقط جزءًا من الأخلاق بل هي جزء من السعودية الجديدة التي يقودها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وسمو ولي عهده الأمين - حفظهما الله-.

جاء ذلك في كلمة سموه خلال رعايته مساء أمس الاول امام حفل تكريم المشاركين في مبادرات عسير الذي نظمته إمارة المنطقة وهيئة تطوير عسير ومجلس التنمية السياحية في متنزه «الجرة» جنوب مدينة أبها تحت شعار»يوم التقدير».

وقال سمو أمير منطقة عسير:» إن ممارسة التقدير حولت الأيام إلى غير عادتها، فالتقدير ليس مجرد كلام يقال في الخفاء بل هو إعلان أمام الملأ، وإشارة بكل وضوح وبكل جدية إلى المخلص الأمين أمثالكم «، مضيفاً سموه:» طوال فترة الإعداد لهذه المبادرات البسيطة كنت مؤمنا بكل فرد منكم، ولذلك كلما وجد إحباط أو قلق في أي مرحلة أرى الجميع يرتقي مرة واحدة، وكما قالت العرب ليس العظيم من لا يقع أبدا، إنما العظيم هو الذي يقف كلما وقع «.

وقدم سموه شكره وتقديره لجميع المشاركين في المبادرات قائلاً سموه:» شكراً لكم جميعا أن أصبحتم فصلاً أساسيا في قصة عسير التي سوف تُروى، وعندما نقول شكراً نسمع الملأ، وعندما نقول نحن ممتنون فنقولها لكم بكل حب وبكل إخلاص، مختتماً كلمته بأن معالم التقدير ليست مجرد الكلمات بل أن يمارس التقدير كما هو حاصل اليوم في «يوم التقدير».

​أبرز الجهات المكرمة
  • المشاركون في فعاليات «موسم السودة»
  • مبادرة «عسير كذا أجمل»
  • مبادرة «حسن الوفادة»
  • فعاليات «يوم عسير»
  • فريق سندكم التطوعي