تشارك المملكة العربية السعودية ممثلة في مؤسسة الملك عبدالعزيز ورجاله للموهبة والإبداع "موهبة" ووزارة التعليم وللعام الرابع عشر في معرض ريجنيرون الدولي للعلوم والهندسة REGENERON ISEF2020، آيسف 2020، الذي انطلق اليوم افتراضيا بسبب جائحة كورونا ويستمر حتى 22 مايو الجاريوتشارك فيه 55 دولة بـ 1255 طالبا، و1030 مشروعا علميا .

وتشارك المملكة بـ20 مشروعا علميا لـ20 طالبا وطالبة من موهوبي الوطن الذين تأهلوا للمشاركة في معرض ريجنيرون الدولي للعلوم والهندسة، وتم اختيارهم من بين نحو 76 ألف طالب وطالبة قاموا بعرض مشاريعهم وأبحاثهم للمشاركة في الأولمبياد الوطني للإبداع العلمي (إبداع 2020)، ومروا بمراحل ترشيح، تأهل منها 151 مشروعا شاركت في التصفيات النهائية للأولمبياد. وأخضعت "موهبة" فريق المملكة المشارك طيلة العام لبرامج تأهيلية مختلفة للمسابقة قبل أن يتم تحويلها عن بعد إثر جائحة كورونا حرصا على سلامة المشاركين. وسيقوم أعضاء فريق المملكة بعرض مقاطع فيديو تشرح مشاريعهم العلمية المقدمة، حيث تركز فعالية هذا العام على المتحدثين والمحاضرات العلمية المتنوعة .

ويضم فريق المملكة المشارك كلا من:

​ود السعدون، وديمة الملحم، وأسيل بخاري، وشوق مدني، ونورة العمري، ورنيم المنصور، ولمى جراد، ورند الدوسري، وإبراهيم الدليجان، وبشير الدجاني، وعبدالله السنان، من إدارة تعليم الشرقية، ويوسف الربيعة، ويوسف التويجري، وراكان الرميان، ومنيرة البراهيم، وموضي المرزوقي، من إدارة تعليم الرياض، ونوران عالم، من إدارة تعليم مكة المكرمة، وثراء الدباغ، ولانا العباسي من إدارة تعليم جدة، وليان الهمشي من إدارة تعليم حائل.

ويتضمن معرض هذا العام موضوعات عن العلوم والتكنولوجيا وسلسلة من اللوحات والعروض التقديمية حول مرض كوفيد– 19 الذي يسببه فيروس كورونا المستجد، ولن يكون هناك تحكيم للمشاريع بل سيتم عرضها فقط من قبل الطلاب المتأهلين.

ويتيح معرض ريجنيرون الدولي للعلوم والهندسة لجميع المهتمين بالعلوم والتقنية من جميع الأعمار، حضور الجلسات العملية التي يقدمها عدد من المتحدثين الملهمين، ومن بينهم فرانسيس أرنولد الفائز بجائزة نوبل في الكيمياء 2018، وفينت سيرف نائب رئيس شركة جوجل ومؤسس الإنترنت، وكاتو لورينسن الفائز بالميدالية الوطنية للتكنولوجيا والابتكار.

يذكر أن مؤسسة "موهبة" قدمت خلال معرض إنتل آيسيف 2019 جوائز خاصة للعام العاشر على التوالي، بلغ مجموعها 14 جائزة بقيمة 90 ألف دولار، منحت لمشاريع في ‏مجالات الثورة الصناعية الرابعة في مجالات تعلم الآلة في الكيمياء أو التطبيقات البيئية، وتعلم الآلة في تطبيقات الهندسة الحيوية، وابتكارات الروبوتات، والحلول الذكية في الأمن السيبراني.‏

ويعد معرض ريجنيرون الدولي للعلوم والهندسة أكبر معرض علمي للمنافسة في مجال البحوث العلمية للمرحلة ما قبل الجامعية، ويستقطب هذا العام ا يقارب 1255 مشارك يقدمون 1030 مشروع علمي من نحو 55 دولة حول العالم.