رعى صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن ناصر بن عبدالعزيز أمير منطقة جازان عن بعد مساء اليوم حفل المعايدة الافتراضي لمنسوبي ومنسوبات الإدارة العامة للتعليم بمنطقة جازان بمناسبة عيد الفطر المبارك.

ورفع سمو أمير منطقة جازان في مستهل الحفل عبر الاتصال المرئي التهنئة لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وسمو ولي عهده الأمين - حفظهما الله - بمناسبة عيد الفطر المبارك، داعيًا المولى عز وجل أن يديم على بلادنا نعمة الأمن والأمان في ظل قيادتها الرشيدة.

ونوه سموه بجهود القيادة الحكيمة وحرصها على أمن الوطن وسلامة المواطن من خلال الإجراءات الاحترازية والقرارات السديدة التي اتخذتها في التعامل مع جائحة فايروس كورونا المستجد، والنتائج التي تحققت ولله الحمد لمنع انتشاره.

وأشار سمو أمير المنطقة إلى ما قدمته إدارتا التعليم بجازان ومحافظة صبيا من أعمال وتجارب مميزة تستحق التقدير، منوها بحرص وزارة التعليم ومتابعتها لإنجاح العام الدراسي وجهودها الكبيرة لخدمة الطلاب والطالبات خلال مرحلة التعليم عن بعد، والحصص المنهجية واللامنهجية ما تضمنته من أنشطة أسهمت بدورها في دعم وتنمية مهارات الطلاب والطالبات وشغل أوقاتهم بمايعود عليهم وعلى مجتمعهم بالنفع والفائدة.

وقدم سمو أمير منطقة جازان شكره وتقديره لمنسوبي ومنسوبات التعليم بالمنطقة مشيدا بجهودهم في خدمة طلاب وطالبات المنطقة متمنيا للجميع التوفيق.

من جانبه أعرب مدير عام تعليم جازان الدكتور إبراهيم بن محمد أبوهادي عن سعادته ومنسوبي ومنسوبات التعليم بجازان برعاية سمو أمير المنطقة وتشريفه حفل المعايدة، مبرزاً ما حظى ويحظى به تعليم جازان من اهتمام ومتابعة مباشرة من سمو أمير جازان وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن عبدالعزيز بن محمد بن عبدالعزيز نائب أمير منطقة جازان لمختلف مناسباته وفعالياته وما يقدمه من خدمات.

وأكد نجاح تنفيذ مرحلة التعليم عن بعد في تعليم جازان خلال الفترة السابقة، والتي حضيت بدعم وتشجيع وزارة التعليم ودعمها لجوانبها الإدارية والفنية، بالإضافة إلى ماحظي به تعليم جازان. راجياً العون والتوفيق من الله تعالى للجميع.