بمتابعة المدير العام للتعليم بمنطقة تبوك إبراهيم بن حسين العُمري، بدأت الإدارة العامة للتعليم بالمنطقة الاستعداد لاستئناف العمل صباح الأحد المقبل بشكل تدريجي وفق البروتوكولات والاحترازات الوقائية والصحية التي أقرتها الجهات المعنية لاستئناف العمل في الإدارات الحكومية، فيما يرأس المدير العام صباح الاثنين المقبل اجتماعاً للجنة الاستعداد للعام الدراسي المقبل لاطلاع على تقارير الاستعداد ورفع مستوى الجاهزية لانطلاقة العام الدراسي المقبل.

واعتمد المدير العام فريقاً لتنفيذ البروتوكولات والإجراءات الوقائية برئاسة مدير إدارة الأمن والسلامة خالد الفقير للبدء في تطبيق هذه البرتوكولات والإجراءات الوقائية منذ اليوم الأول لعودة الموظفين.

وأوضح أمين إدارة التعليم موسى الحربي وأمين اللجنة أن مهام لجنة الاستعداد تتضمن متابعة أعمال الاستعداد إدارياً وميدانياً والتحقق من جاهزية المدارس لبدء العام الدراسي المقبل. مشيرا إلى أن اللجنة تواصل معالجة القصور وتذليل الصعوبات باكراً وفق صلاحيات إدارة التعليم وإعداد خطط الإدارات كافة المعنية بالاستعداد للعام الدراسي المقبل وتوفير الخطط البديلة وخطط التنسيق مع القطاعات الأخرى وإعداد برنامج زمني لزيارات المتابعة الميدانية للمدارس طوال مدة الاستعداد والتنسيق للاجتماعات بالإدارات المختصة لمتابعة الاستعداد واتخاذ كافة القرارات والتوصيات اللازمة في هذا الصدد.