نفذت إدارة التواصل والعلاقات والتوعية بالمديرية العامة للشؤون الصحية بمنطقة تبوك حملة توعية صحية تحت الشعار الموحد «نعود بحذر» تزامناً مع تخفيف الإجراءات الاحترازية في المملكة والتدرج في العودة للحياة الطبيعية، التي تهدف إلى شرح كيفية صنع الكمامة القماشية وطريقة غسلها وأهميتها للوقاية من فيروس كورونا المستجد COVID19 والحد من انتشاره، بالتعاون مع عدد من الأسر المنتجة بالمنطقة التي امتهنت الصنعة, وذلك بمركز السنابل مول وسط مدينة تبوك.

وأوضحت منسقة الحملة التوعوية بصحة المنطقة عالية الحويطي أن الهدف من هذه الحملة رفع مستوى الوعي الصحي لدى أفراد المجتمع كافة، وزيادة الثقة بالكمامة القماشية وأنها تفي بالغرض المستخدمة له، وضرورة استمرار الإجراءات الوقائية، وتطبيق التعليمات التي تصدرها الجهات المعنية والالتزام بها، حفاظا على سلامتهم وسلامة أسرهم والمخالطين لهم.

وأكدت أهمية الالتزام بارتداء الكمامة المطابقة لمواصفات وزارة الصحة، والحرص على غسل الأيدي وتحقيق التباعد الاجتماعي, مشيرة إلى أن صحة تبوك حرصت من خلال هذه الفعالية على إشراك الفتيات السعوديات من الأسر المنتجة لتسويق منتجاتهن من الكمامات القماشية، والمطابقة للاشتراطات الصحية، دعما لهن بفتح نوافذ تسويق جديدة، وانطلاقا من مبادئ إشراك الفئات المجتمعية كافة لمساندة الجهود التي تبذلها الأجهزة الحكومية في الحد من انتشار هذه الجائحة.