دشن صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن ناصر بن عبدالعزيز أمير منطقة جازان في مكتبه بالإمارة اليوم، " برنامج الإجازة والأسرة " الذي ينفذه فرع وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد بالمنطقة بعنوان " موطن التوحيد" .



واستمع سموه لشرح من مدير عام فرع الوزارة بجازان أسامة بن زيد المدخلي عن البرنامج الهادف إلى تعزيز تلاحم الأسرة، وتقديم ما يعود عليهم بالنفع والفائدة طيلة إجازة منتصف العام الدراسي الحالية من خلال المحاضرات والدورات والبرامج التوعوية.

وأكد سمو أمير منطقة جازان أهمية البرنامج وما يتضمنه من أنشطة دعوية وتوعوية تنفذ بالتزامن مع فترة الإجازة ، موجها بمضاعفة الجهود وتقديم كل ما يفيد المجتمع في دينهم ودنياهم.

حضر التدشين وكيل إمارة منطقة جازان الدكتور عبدالله بن محمد الصقر.

كما دشن صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن خالد الفيصل نائب أمير منطقة المدينة المنورة اليوم، برنامج "الأُسرة والإجازة" الذي يُنفذه فرع وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد بالمنطقة.

وثمّن سموه - بعد تدشينه لأعمال البرنامج الذي يستمر لأسبوعين ويتضمن العديد من المناشط والفعاليات المختلفة -، الجهود المُثمرة لوزارة الشؤون الإسلامية، والأهداف المتميزة للبرنامج، متمنياً أن تُكلل أعمال البرنامج بالنجاح، وأن يكون له التأثير المأمول في رسالته المجتمعية.

ويشتمل برنامج "الأُسرة والإجازة"، على سلسلة من المحاضرات والكلمات التوعوية، التي تتضمن موضوعات عن أهمية تنظيم الوقت واغتنامه، والأثار الحميدة للاجتماع بالأسرة، وفوائد الحوار بين أفراد الأسرة، وأضرار السهر وفوائد البكور، وتذكير الأبناء في المحافظة على المرافق العامة، وصلة الأرحام، إلى جانب العديد من الموضوعات ذات العلاقة بأهداف البرنامج.

كما يأتي البرنامج الذي يُقام بجوامع ومساجد المنطقة و"عن بُعد"، تجسيداً للعناية بأفراد المجتمع وخاصة فئة الشباب والفتيات، من خلال توعيتهم وإرشادهم بكل ما ينفعهم في دينهم ودنياهم، وتعزيز قيم الانتماء والمواطنة في نفوسهم، وخدمةً المجتمع ونشر القيّم الإسلامية النبيلة، والمحافظة على الأسرة التي تُمثل أساس المجتمع.