اكتست جبال ومزارع وطرقات عدد من محافظات ومراكز منطقة عسير، اليوم، بالرداء الأبيض، إثر سقوط كميات كبيرة من البَرد المصاحب لأمطار غزيرة شهدتها الأجزاء الشمالية من مدينة أبها ومحافظة خميس مشيط.

واستقبل أهالي مدينة أبها ومركزي طبب والسودة بمنطقة عسير بفرح تساقط البَرد الكثيف وسط ابتسامات الأطفال وتفاعل الأهالي، حيث تركزت الأمطار على سروات منطقة عسير مثل مركزي السودة وطبب ومركز بيحان في بللحمر إضافة إلى حي المحالة بأبها وأجزاء واسعة من محافظتي خميس مشيط وتنومة.

ومن جانب آخر؛ أغلقت أمانة منطقة عسير، اليوم ،الواجهة البحرية بمركز الحريضة على ساحل البحر الأحمر، لتعقيم جميع مرافق الواجهة ضمن الإجراءات الاحترازية لمنع تفشي فايروس" كوفيد ــ 19 ".

وأبان أمين المنطقة الدكتور وليد الحميدي أن الإغلاق جاء بناء على توجيه سمو أمير منطقة عسير ، حرصًا على صحة وسلامة مرتادي وزوار الواجهة البحرية بالحريضة التي تلقى إقبالاً من الزوار والمرتادين ، موضحًا أن الفرق المختصة بالأمانة وبلدية الساحل باشرت تنفيذ التوجيه وبدأت بأعمال التعقيم والتطهير للحد من انتشار الفايروس على مدار يوم كامل، مشيراً إلى أنها ستفتح مجددا مساء غد الأربعاء بعد نهاية أعمال التعقيم والتطهير والتنظيف.

وأكد أن الواجهة تخضع بشكل مستمر لأعمال الصيانة والتنظيف ، مشددًا على أهمية الالتزام بالإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية وتفعيل تطبيق توكلنا، لافتاً إلى أن الأمانة أنهت قبل أيام قليلة أعمال الصيانة الدورية بمباشرة 300 عامل على فترات صباحية ومسائية حيث تمت متابعة الإضاءة ودورات المياه والري وتقليم المسطحات الخضراء وجميع مرافق الواجهة بشكل عام من خلال فرق ميدانية مختصة.